جوال jawwal

سيدة جمعت ثروة طائلة في السر... وتبرّعت بها

الأربعاء 09 مايو 2018 12:31 م / بتوقيت القدس +2GMT
سيدة جمعت ثروة طائلة في السر... وتبرّعت بها



وكالات / سما /

اشتغلت سيلفيا بلوم (96 عاماً) معظم حياتها المهنية كسكرتيرة قانونية تعمل بالقرب من المحامين في نيويورك، كوّنت ثروة كبيرة لم يعلم بها أحد، وتبرعت بها بعد وفاتها لمنظمة خيرية.

ووُلدت بلوم من أبوين مهاجرين من أوروبا الشرقية، وترعرعت في بروكلين خلال فترة الكساد الكبير، وذهبت إلى المدرسة الحكومية ودرست للحصول على شهادتها في الليل، تقول صحيفة "ذا إندبندنت" البريطانية.

وعلى مدار 67 عاماً، عملت في شركة للمحاماة، وكوّنت خلال هذه الفترة ثروة طائلة.

وعندما توفيت عن عمر ناهز 96 عاماً، تبرّعت بلوم بثروة بلغت قيمتها 4.58 ملايين دولار إلى مؤسسة خدمات اجتماعية غير ربحية توزع المنح الدراسية وتساعد الأشخاص المحرومين.

وهذا يعني أنها أكبر متبرّع في تاريخ المنظمة البالغ 125 سنة. وقال المدير التنفيذي للمنظمة الخيرية التي تبرعت لها السيدة، ديفيد غارزا، إنهم إصيبوا بالدهشة من حجم هذا التبرّع.

وتقول قريبتها، جين لوكشين، إن لا أحد كان يعرف أنها مليونيرة، كانت سكرتيرة تدير حياة مديريها، بما في ذلك استثماراتهم الشخصية، لذا كانت تشتري لمديرها ولنفسها من الأسهم في نفس الوقت.

ووصفتها قريبتها بأنها بقيت متواضعة بشأن أرباحها حتى النهاية، لدرجة دفعتها للتكهن بأن حتى زوجها الذي توفي في عام 2002 ربما لم يعرف عن الثروة التي جمعتها.