جوال jawwal

الحوثيون يعلنون استهداف وزارة الدفاع السعودية بالرياض

الخميس 12 أبريل 2018 12:53 ص / بتوقيت القدس +2GMT
الحوثيون يعلنون استهداف وزارة الدفاع السعودية بالرياض



الرياض - وكالات -

أعلن الحوثيون أنهم استهدفوا وزارة الدفاع السعودية ومناطق أخرى بالرياض، فيما أعلن الإعلام السعودي أن الدفاع الجوي دمر طائرتين بدون طيار واعترض ثلاثة صواريخ بالستية في أجواء المملكة، أحدها فوق الرياض.

وقال الحوثيون إنهم استهدفوا مقر وزارة الدفاع السعودية ومواقع أخرى في العاصمة الرياض بصواريخ ضمن عملية واسعة على مناطق مختلفة في المملكة، وذلك بعد إعلانهم شن غارات بطائرات مسيرة على مطار أبها في عسير وشركةأرامكو في جازان جنوبي السعودية.

في هذه الأثناء قالت وسائل إعلام سعودية إن الدفاع الجوي السعودي اعترض صاروخا فوق الرياض، وذلك بعد سماع دوي ثلاثة انفجارات في العاصمة، حسب رويترز.

ودوّت أصوات ثلاثة انفجارات في أجواء الرياض مساء الأربعاء يرجح أنها ناتجة من صواريخ قد تكون القوات الجوية السعودية اعترضتها فوق العاصمة، حسب ما أفادت مراسلة وكالة الصحافة الفرنسية.

وذكرت وسائل إعلام سعودية أن القوات السعودية أسقطت طائرة استطلاع مسيرة تابعة للحوثيين في مدينة أبهاجنوب السعودية، وأن حطام الطائرة سقط في مطار أبها.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي في اليمن العقيد الركن تركي المالكي الأربعاء تدمير طائرتين من دون طيار أطلقتا من اليمن باتجاه جنوب المملكة.

وأوضح في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن إحدى الطائرتين حاولت استهداف مطار أبها الدولي مما أدى إلى إيقاف حركة الملاحة الجوية في المطار لفترة قبل استئنافها من جديد.

وكان الحوثيون قد أعلنوا إطلاق صاروخ باليستي من نوع "بدر 1" على معسكر للإمداد والتموين في جازان وصاروخ بالستي ثان من نوع "قاهر تو إم" على معسكر سعودي في عسير.

يأتي ذلك بعد إعلان صالح الصماد رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي التابع للحوثيين في وقت سابق أن الحوثيين سيدشنون خلال الفترة المقبلة مرحلة إطلاق صواريخ بالستية كل يوم باتجاه السعودية.

وبدأت السعودية على رأس التحالف العربي عملياتها في اليمن في مارس/آذار 2015 دعما للسلطة المعترف بها دوليا وفي مواجهة الحوثيين الذين سيطروا على العاصمة ومناطق أخرى.

وفي الأشهر الماضية كثف الحوثيون هجماتهم الصاروخية على السعودية، بينها هجوم أطلقوا خلاله سبعة صواريخ على المملكة في 26 مارس/آذار في الذكرى الثالثة لبدء حملة التحالف العسكري العربي بقيادة السعودية في هذا البلد.