جوال jawwal

حرب كلامية واتهامات بين "رولزرويس" و "أستون مارتين"

الأحد 01 أبريل 2018 01:45 م / بتوقيت القدس +2GMT
حرب كلامية واتهامات بين "رولزرويس" و "أستون مارتين"



وكالات / سما /

أشعل كبير مصممي شركة "أستون مارتن" ماريك رايخمان، حرباً كلامية بين شركته وشركة "رولزرويس"، عندما صرح للإعلام في معرض جنيف الأخير أن طراز الشركة التجريبي الذي كشفت عنه في المعرض، وهو طراز يحمل علامة لاغوندا ويعمل بالدفع الكهربائي، يمثل مستقبل السيارات الفاخرة.

وعندما وجه سؤال لرايخمان عن السيارات الفاخرة التقليدية من أمثال "رولزرويس فانتوم" و"بنتلي مولسان"، قال " إنها مثل الديناصورات أو دولة الإغريق القديمة بتصميمها التقليدي الذي يصلح لعصر البنزين".

وبحسب صحيفة الشرق الأوسط، رد رئيس رولزرويس "تورستن موللر" في تصريح له لصحيفة "فينانشيال تايمز"، قائلاً "إن شركة أستون مارتن- خبرتها صفر في التعامل مع كبار المشترين للسيارات الفاخرة".

وأضاف " موللر" هناك شركات سيارات لم يسمها سرقت العديد من عناصر الطراز الكهربائي التجريبي «103 إي إكس» الذي سبق للشركة الكشف عنه في عام 2016 في تلميح إلي شركة "أستون مارتين".

وعندما قال رئيس "أستون مارتن" التنفيذي "إندي بالمر" أن حجم لاغوندا تم تصغيره مع إتاحة مساحة أكبر للركاب، لأن البطاريات سوف يتم تركيبها تحت أرضية السيارة، رد عليه "جايلز تيلور"، كبير مصممي "رولزرويس"، أن الحجم الكبير في السيارات الفاخرة مهم، لأنه يعزز حضورها في المناسبات، خصوصاً في الشوارع الأميركية.