جوال jawwal

بورش تعتزم تطوير نسخة هجين من السيارة بورشه 911 بقوة 700 حصان

الخميس 15 مارس 2018 01:28 م / بتوقيت القدس +2GMT
بورش تعتزم تطوير نسخة هجين من السيارة بورشه 911 بقوة 700 حصان



وكالات / سما /

خلال العام الماضي كشف "أوليفر بلومه" الرئيس التنفيذي لشركة صناعة السيارات الرياضية الفارهة "بورش" إن الشركة تسعى إلى تطوير نسخة هجين من سيارتها "بورش 911".

ورغم أنه لم يشر إلى أي مواصفات بشأن قوة السيارة، فالمعروف أنه إذا قدمت الشركة نسخة هجين سواء من سياراتها "باناميرا توربو إس.إي هايبرد" أو "918 سبايدر" فإنها ستكون فائقة القوة بحسب موقع "موتور تريند" المتخصص في موضوعات السيارات. وقال "بلومه" إن السيارة "911 الهجين" ستعمل بمحرك قوته تصل إلى 690 حصان.

وفي تصريحات صحفية مؤخرا قال "بلومه" إن السيارة "911 الهجين يجب أن تكون سيارة فائقة القوة.. ستكون أقوى سيارة في فئة 911 على الإطلاق وقد تصل قوتها إلى 700 حصان".

ومن المحتمل أن تكون قوة المحرك الكهربائي في السيارة الجديدة 134 حصان وهو المحرك المستخدم في السيارة "بانامير 4إي هايبرد" وهو أقل قوة من المحرك المستخدم في السيارة "باناميرا توربو إس إي هايبرد". وسيكون في السيارة أيضا محرك بنزين تقليدي يتكون من 6 اسطوانات ويعمل بالشحن التوربيني.

ورغم أن السيارة "911 الهجين" ستستفيد من خبرات بورش في السيارات الهجين الأخرى، فإنها ستقدم التكنولوجيا الخاصة بها. وتقول "بورش" إنها ستطرح السيارة الهجين الكهربائية بعد إطلاق الجيل الجديد من السيارة "911" بعدة سنوات. وسيتم طرح الجيل الجديد من السيارة خلال معرض باريس الدولي للسيارات في وقت لاحق من العام الحالي. وإذا لم تغير "بورش" دورتها الإنتاجية فإنه قد يتم طرح السيارة "911 الهجين" بحلول العالم 2023 .

وفي حين تستهدف "بورش" الوصول بقوة سيارتها المنتظرة "911 الهجين" إلى 700 حصان، فإن السيارة الجديدة الموجودة بالفعل "911 جي.تي 2 آر.إس" قوتها 700 حصان وتعتبر أقوى سيارة طراز 911 حتى الآن.