جوال jawwal

فيديو مؤثر: ما سر إصرار والد الطفل كرم خضورة على بيع منزله ؟

الأربعاء 14 مارس 2018 12:48 م / بتوقيت القدس +2GMT
فيديو مؤثر: ما سر إصرار والد الطفل كرم خضورة على بيع منزله ؟



غزة - عبدالهادي مسلم

الطفل بكر عزات محمد خضورة من سكان دير البلح يعاني من عدم قدرته على المشي الا من خلال الارتكاز على حائط او ووكر بسبب خطأ طبي ناتج عن نقص الأكسجين أتناء ولادته

الطفل خضورة والذي لا يتجاوز الخمس سنوات مثل  ما يقول  المثل "اجى على شوق وعطش " بعد ثمانية بنات لم يترك والده المسكين طبيبا الا وعالجه  عنده دون فائدة لدرجة انه على استعداد ان يببع منزله لكي يعالج طفله الوحيد في مستشفى متخصص

والد الطفل خضورة الذي لا ينام الليل وهو يفكر في كيفية علاجه اوضح ان طفله بكر تعرض إلى خطأ طبي في احد المستشفيات الحكومية عند ولادته حيت انه عند خروجه من رحم والدته لم يصرخ نتيحة تعرضه لضيق في التنفس فكان من المفترض أن يضع الأطباء جهاز الأكسجين حتى يساعدوه على التنفس وكذلك ان ينقلوه إلى حاضنة تحت المتابعة وهذا لم يفعلوه

و قال الوالد وهو بضع طفله في حضنه وينظر له بنظرات الحزن " انه بعد الولادة بسبعة شهور اكتشفنا أن الطفل لديه نوع من الارتخاء وعدم التركيز "

وأضاف بنوع من الشفقة على طفله الوحيد :" بعدما تبين لنا المشكلة توجهنا لعدد من الأطباء وثم تحويله إلى مستشفى الاقصى وكانوا يخبروننا في كل مرة ان الطفل يتمتع بصحة جيدة وأنه مع الوقت ينمو طبيعيا ولكن مع الحاحي ثم تحويل الطفل إلى مستشفى المقاصد برفقة شقيقتي حيت اخدوا عينة منه لإجراء فحوصات في مستشفى هداسا وتبين أن الفحوصات سليمة وعندها أخبر الأطباء ان الطفل سليم وليس له علاج وإنما يحتاج إلى علاج طبيعي وإعادة تأهيل "

وقال " حمدنا  الله الان كثيرا على ذلك وبدأنا معه العلاج الطبيعي بناء على توصيات الأطباء واتناء العلاج تعرض لكسر بالساق اليسرى وتم تجبيسه بطريقة خاطئة ما أدى إلى حدوث تشوه واعوجاج في الساق "

واضاف نظرا لتدهور حالة طفلي الصحية والحاحي على وزارة الصحة لعلاجه بالخارج وافقوا على تحويله لمستشفى المقاصد مرة أخرى وانا لحتى الان بالانتظار تحديد موعد المستشفى

ويستكمل قائلا :ان الأطباء في مستشفى المقاصد أكدوا لى في المرة الأولى ان طفلك ليس له عندنا علاج متسائلا لماذا يتم تحويله مرة أخرى طالما ليس له علاج ؟

والد الطفل بكر كان دائم البحث والتحري والسؤال عن أي شيء يمكنه من علاج طفله فكان برنامج الدكتور ناصر اللحام والذي بت تقريرا عن مستشفى داخل الخط الأخضر اسمه "ايساف هروفي" يعالج هكذا حالات من خلال عشرات الجلسات فعاد لي الامل مرة أخرى في علاج ابني الوحيد

 وقال : انه من خلال صور الرنين تبين أن طفلي يعاني من ضمور خفيف في الدماغ وخاصة في الخلاليا المسؤولة عن الحركة و ان ليس له علاجه الا في هذا المستشفى

و ناشد والد الطفل بكر السيد الرئيس الو مازن ووزير الصحة بالعمل على علاج طفله في هذا المستشفى المتخصص لأنه الوحيد لثمانية بنات ورزقه الله به بعد طول انتظار

للتواصل / 9709758