جوال jawwal

إسرائيل تنتقد تصريحات رئيس الوزراء البولندي بشأن الهولوكوست

الأحد 18 فبراير 2018 07:50 ص / بتوقيت القدس +2GMT
إسرائيل تنتقد تصريحات رئيس الوزراء البولندي بشأن الهولوكوست



القدس المحتلة / سما /

احتدم الخلاف بين اسرائيل وبولندا، حول قانون الهولوكوست الجديد الذي اقرته الحكومة في وارسو مؤخراً، مرة أخرى في مؤتمر ميونخ الدولي للأمن.

ووصف رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو، تصريحات نظيره البولندي، ماتيوش مورافيتسكي، التي قال خلالها إن هناك “جناة يهود” خلال المحرقة بأنها “مشينة”.

وقال نتنياهو، في وقت متأخر من مساء السبت، “لدينا مشكلة في عدم القدرة على فهم التاريخ، فضلاً عن الافتقار إلى الشعور بمأساة شعبنا”، مضيفا انه سيتحدث بشكل عاجل إلى مورافيتسكي.

يذكر أن في وقت سابق من هذا الشهر، اقرت بولندا قانونا ينص على فرض غرامات أو السجن بحق الأشخاص الذين ينسبون المسؤولية عن الفظائع النازية التي ارتكبت خلال الحرب العالمية الثانية إلى الشعب أو الدولة البولندية.

وأثار هذا القانون إدانة اسرائيل ودول أخرى، حيث قال النقاد إنه سيخنق حرية التعبير وسيتيح للزعماء البولنديين إلغاء القضايا التي تثبت التواطؤ البولندي في الجرائم المرتكبة بحق يهود أوروبا.

وسأل صحافي مورافيتسكي يوم السبت عما إذا كانت بولندا ستعتبره مجرماً بعد أن ذكر أن جيراناً بولنديين خانوا أسرته اليهودية وأبلغوا عنهم البوليس السري الألماني “جيستابو”.

ورد رئيس الوزراء البولندي “بالطبع لن يكون هناك عقاب أو جرم اذا قلت إن هناك جناه بولنديين مثلما كان هناك جناة يهود مثلما كان هناك جناه روس مثلما كان هناك أوكرانيون وليس فقط جناة ألمان”.

وأدان المؤتمر اليهودي العالمي تعليقات مورافيتسكي ، حيث وصفها رونالد إس. لودر ،رئيس المنظمة، بأنها “سخيفة ومهينة” وطالب بالتراجع الفوري والاعتذار من بولندا.