جوال jawwal

الأغا : مشاركة المرأة الفلسطينية في ادارة الاعمال مهم لدفع عجلة الاقتصاد

الخميس 11 يناير 2018 09:44 م / بتوقيت القدس +2GMT



غزة / سما /

شاركت وزيرة شئون المرأة الدكتورة هيفاء الأغا  في حفل تخريج " برنامج فلسطينية لإدارة الاعمال Mini-MBA " الذي قام على تنفيذه بنك فلسطين بالشراكة مع مؤسسة التمويل الدولية   " IFC " وذلك يوم الخميس في مدينة غزة وبحضور السيد عزام الشوا محافظ سلطة النقد الفلسطينية والسيد هاشم الشوا رئيس مجلس ادارة البنك عبر الاتصال المرئي في المقر الرئيس للبنك في رام الله .

 وأكدت الأغا خلال كلمتها إن مشاركة المرأة في القوى العاملة مؤشراً هاما لقياس القوة الإنتاجية و الاقتصادية للمجتمع، وكلما ارتفعت نسبة مشاركة المرأة  في سوق العمل وتشغيلها في ظروف عمل لائقة سادت العدالة والمساواة بين الجنسين داخل المجتمع مما يؤدي إلى تحقيق العديد من المكاسب الاقتصادية والاستثمار الأمثل للموارد البشرية المتاحة على المستوى القومي، وتخفيض نسبة البطالة.

وقالت الاغا :" الاقتصاد يُشكل الرَكيزة الأَساسية في بِناء الدولة واستمرارها ، وتُعتبر المُشاركة الاقتصادية  لكلا الجنسين مؤشراً هاماً لقياس التَطور والتَقدم في أي مُجتمع،  و يعتبر التمكين الاقتصادي المحرك الاساسي في عملية التنمية لكل الدول التي تسعى للانتقال الى حالة التنمية الحقيقية المستدامة"

وأضافت :" فالحد من البطالة وتوفير العمل اللائق لجميع الأفراد، وتوفير الحماية في سوق العمل والاستقرار السياسي والاجتماعي من الشروط الاساسية اللازمة لعملية التنمية.

وبينت الأغا أنه بالرغم من التقدم المحرز الذي حققته المرأة في العديد من المجالات الا انها لم تصل بعد إلى المأمول و المتوقع ، فما زالت نسبة مشاركتها في القوى العاملة حسب احصائيات المركز الفلسطيني لعام 2016  فقط 19.7% من مجمل عدد الإناث في سن العمل ، مع وجود فجوة في معدلات الأجرة اليومية بين الذكور والإناث لصالح الذكور. أما نسبة البطالة بين الفتيات والنساء المشاركات في القوى العالمة وصلت الى 44.7%  كما ارتفعت عدد الأسر التي ترأسها نساء الى 11% .بسبب الحروب وغياب الزوج وأمور أخرى