جوال jawwal

مثليو الجنس يعلنون عن أنفسهم للمرة الأولى في القاهرة

الإثنين 25 سبتمبر 2017 09:13 ص / بتوقيت القدس +2GMT
مثليو الجنس يعلنون عن أنفسهم للمرة الأولى في القاهرة



القاهرة / وكالات /

 في ما يعتبر أول إعلان عن أنفسهم في مصر، رفع عدد من مثليي الجنس علمهم المكون من ألوان قوس قزح، خلال حفل موسيقي في القاهرة، وشاركت فيه 3 من أكبر الفرق الشبابية في العالم العربي (المربع ومشروع ليلى وشارموفرز)، وحضره حوالى 30 ألف مشاهد.
وأثار الحدث جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وانقسم رواد المواقع بين مؤيد لحقوق مثليي الجنس، ورافض لهم، معتبراً أن هؤلاء «يحاولون إدخال مفاهيم جديدة على العادات المصرية والعربية الأصيلة».
ودافعت الناشطة السياسية ماهنيور المصري عن حقوق مثليي الجنس على صفحتها على فيسبوك قائلة :»هناك ناس موجودة، ومن حقها أن تظهر هم لم يضروكم في شيء، أنتم من تضرونهم، إن شجاعة إعلان التواجد تستحق التحية».
فيما دشن عدد من رواد موقع تويتر هاشتاغ «مشروع ليلى»، وطالبوا بمنع الفرقة من دخول مصر بسبب رفع عدد من مثليي الجنس العلم المعبر عنهم.
كذلك تقدم النائب محمد صلاح خليفة، نائب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب النور السلفي، بطلب إحاطة لرئيس البرلمان علي عبد العال، موجه لرئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل، ووزيري الثقافة والسياحة، بشأن الحفل الغنائي.
وتساءل خليفة عن «الكيفية والجهة التي منحت تصريحا رسميا لإقامة حفل غنائي يشارك فيه الشباب والفتيات بشكل يصدم القيم التي تربى عليها المصريون».
وأضاف:»الفرقة اللبنانية التي أحيت هذا الحفل معروف عنها أنها تقوم في حفلاتها بأفعال منافية للقيم والأخلاق، الأمر الذي دفع بعض الدول العربية لمنعها من دخول أراضيها وإقامة أي حفلات بها، وكان أولى بأن تُمنع تلك الفرقة من دخول مصر، وتنظيم حفلات تتنافى مع قيم المجتمع المصري وأخلاقه والأهم أنها تصطدم مباشرة مع قيم الدستور».
وأوضح نائب رئيس «برلمانية النور»، أن الحزب يرفض أي مساس أو إخلال بقيم المجتمع المصري وثوابته تحت أي مبررات أو حجج، مطالبًا بمحاسبة المسؤول الذي أعطى التصريح لإقامة مثل هذه الحفلات في مصر.
وقالت صفحة «رينبو إيجيبت» المؤيدة لحقوق مثليي الجنس، على الفيسبوك:»ربما كان يخاف الكثير منا من رفع العلم والتصريح أننا هنا، كل الشكر لكل من رفعوا علمنا، كل الشكر لهؤلاء الشجعان والشجعان في حفل مشروع ليلى، شكرًا لجعلنا جميعًا نشعر بفرحة عارمة بهذا الانتصار الصغير، شكرًا للظهور والتصريح أننا هنا، دعونا ننام اليوم سعداء بهذه اللحظة».
يذكر أن فرقة «مشروع ليلى» هي فرقة موسيقى لبنانية مستقلة تغني «روك»، مكونة من خمسة أعضاء وتشكلت في بيروت عام 2008 أثناء ورشة عمل موسيقية لبنانية في الجامعة الأمريكية، وأصدرت 3 ألبومات، كما حصلت على جائزة لجنة التحكيم والجمهور في مسابقة «الموسيقى الحديثة»، التي نظمتها إذاعة «راديو لبنان»، وذلك بسبب أغنيتها الشهيرة «رقصة ليلى».