أم تقابل ابنتها لأول مرة بعدما أفاقت من غيبوبة دامت 7 سنوات

السبت 11 مارس 2017 07:04 م / بتوقيت القدس +2GMT
 أم تقابل ابنتها لأول مرة بعدما أفاقت من غيبوبة دامت 7 سنوات


وكالات / سما /

ذهلت سيدة في الخامسة والعشرين من عمرها، الأطباء بعدما أفاقت من غيبوبة استمرت لمدة 7 سنوات.

ووفقا لصحيفة "مترو" البريطانية، فإن "دانييلا كوفاسيفيتش"، وهي من إقليم "فويفودينا" بـ"صربيا" دخلت في غيبوبة في عام 2009، وجاء ذلك بعدما أصيبت بحالة "تعفن الدم" أثناء ولادة ابنتها "ماريا" وتُركت في حالة غيبوبة، لكنها أفاقت الآن، وهو ما أدهش الأطباء ببلادها، والذين لم يسبق لهم أن رأوا أي شخص ينجو بعد بقائه في غيبوبة كل تلك المدة؛ واجتمعت "دانييلا" أيضا بابنتها، التي يبلغ عمرها الآن 7 أعوام.

وصرح والد "دانييلا" قائلا إنها حاليا في حالة أفضل من ذي قبل، حيث اكتسبت بعض الوزن، وبدأت تتفاعل مع أفراد أسرتها، فيما تقضي نجلتها "ماريا" أغلب وقتها تقريبا برفقة والدتها كي تساعدها على التعافي.

يذكر أنها حاليا تتعافى في مركز لإعادة التأهيل في "بفورتسهايم" بألمانيا، لكنها تحتاج إلى مبلغ 50 ألف يورو، لاستكمال علاجها، ويحاول أفراد عائلتها وأصدقائها توفير ذلك المبلغ.