دحلان : المرحلة القادمة مؤسسة على المقاومة والحل السياسي والشراكة السياسية

الأربعاء 15 فبراير 2017 10:55 م / بتوقيت القدس +2GMT
دحلان : المرحلة القادمة مؤسسة على المقاومة والحل السياسي والشراكة السياسية


القاهرة/ سما/

أكد عضو المجلس التشريعي، محمد دحلان، أهمية دور الشباب الفلسطيني في الشراكة السياسية، موضحا أن رؤيته ترتكز على أسس ثلاث، وهى المقاومة والحل السياسي والشراكة السياسية.

وفى عرضه للجدل حول حل الدولتين، قال دحلان: إننا "نمتلك الوسائل التي ستمكننا في المستقبل من تسخير المقاومة بكل أشكالها المبدعة لإجبار "إسرائيل" احترام حقوق الشعب الفلسطيني.

كما أكد محمد دحلان، خلال كلمته التي ألقاها اليوم في مؤتمر الشباب الفلسطيني الأول، اليوم الأربعاء، على أن حل الدولتين لن يأتي إلا بمزيد من الصمود وتحشيد إمكانيات وطاقات الشعب الفلسطيني، وليس بالاستكانة والذل والعار، مشددا على أن الاحتلال "الإسرائيلي" لا يسمع من ذليل.

 وأكد دحلان على أهمية الدور الحقيقي والفاعل للشباب، حيث قال "من لا يستطيع أن يبنى مجتمعاً متعلماً، لا يستطيع أن ينتزع الاستقلال من براثن الاحتلال، من لا يستطيع أن ينجز شباباً قادرين على صنع المستقبل مثلكم، لا يستطيع أن يقنعنا أنه سيجلب لنا القدس أو استقلال.

جاء ذلك في عرض القيادي دحلان لرؤيته أمام أكثر من 500 شاب فلسطيني حضروا من قطاع غزة والضفة الغربية ولبنان وأوروبا، وذلك الجلسة الافتتاحية للمؤتمر "شباب فلسطين الأول".

وكان القيادي الفلسطيني محمد دحلان قد أطلق هاشتاج (#شبابنا_ شركاؤنا) عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أمس، وهو ما أكد عليه في خطابه اليوم، حيث قال "نحن لدينا رؤية سنشارككم فيها، أنتم شركاؤنا من أجل المستقبل فلا تفرطوا في دوركم، شبابنا هم شركاؤنا من أجل القدس من أجل انتزاع حريتها، أنا آمل لكم التوفيق في مؤتمركم، وعهدنا لكم أن نبقى معكم في المكان الذى تضعونا فيه.

هذا ويستمر مؤتمر الشباب الفلسطيني الأول لمدة ثلاثة أيام ابتداء من اليوم الأربعاء في العاصمة القاهرة.