خبر : بغداد : قطع خطوط إمداد داعش شمال العراق

الخميس 22 يناير 2015 07:50 ص / بتوقيت القدس +2GMT
بغداد : قطع خطوط إمداد داعش شمال العراق


بغداد /وكالات/ شنت قوات البشمركة الكردية، بدعم من ضربات جوية للتحالف الدولي بقيادة واشنطن، يوم أمس، الأربعاء، هجوما واسعا ضد تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في شمال العراق، تمكنت خلاله من قطع طريق رئيسية بين منطقتين يسيطر عليهما التنظيم، بحسب مسؤولين اكراد.

وأعلن بيان لمجلس الأمن القومي الكردي أن "قوات البشمركة شنت هجوما واسع النطاق ضد الدولة الإسلامية (...) في مناطق متفرقة في الجنوب الشرقي والجنوب الغربي من سد الموصل"، أكبر سدود العراق والواقع شمال مدينة الموصل (350 كلم شمال بغداد) التي يسيطر عليها التنظيم.

وأضاف أن هذه القوات تمكنت "من تطهير قرى تل خضر واسكي موصل وكهرش وجمرود" الواقعة على بعد نحو خمسة كيلومترات من السد، مشيرا إلى تواصل العملية العسكرية لاستعادة قرى أخرى من التنظيم.

وأوضح مسؤول في المجلس رفض كشف اسمه، لوكالة "فرانس برس" أن القرى المستعادة ذات غالبية كردية، و"تمثل مناطق إستراتيجية مهمة كونها منطلقا لشن هجمات ضد قوات البشمركة" التي تواجه التنظيم على خطوط تماس تمتد على قرابة ألف كلم في شمال العراق.

ومساء الأربعاء، أفادت المصادر الكردية أن قوات البشمركة تمكنت من قطع الطريق بين الموصل، أولى المناطق التي سيطر عليها التنظيم في هجومه الكاسح في حزيران(يونيو)، ومدينة تلعفر إلى الغرب منها، والتي يسيطر عليها منذ أشهر.

وكان بيان المجلس الكردي أشار إلى أن العملية حظيت بدعم طيران التحالف الدولي بقيادة واشنطن، والذي ينفذ ضربات جوية ضد مناطق التنظيم في العراق وسوريا منذ أشهر.

وأعلنت قيادة التحالف شن ست غارات في شمال العراق بين صباح الثلاثاء وصباح الأربعاء، من دون أن تحدد ما اذا كانت مرتبطة مباشرة بالعملية.