خبر : العراق: 31 قتيلا وأكثر من 100 مصاب في هجوم لداعش شرقي بغداد

السبت 26 أبريل 2014 09:47 ص / بتوقيت القدس +2GMT
العراق: 31 قتيلا وأكثر من 100 مصاب في هجوم لداعش شرقي بغداد


بغداد وكالات أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" المسؤولية عن ثلاثة تفجيرات ضربت تجمعا انتخابيا تابعا لما يعرف بمليشيا عصائب أهل الحق شرقي بغداد أمس، الجمعة، وأوقعت التفجيرات عشرات القتلى ونحو مائة مصاب.

وفي بيان نشر على مواقع تعنى بأخبار التنظيمات الإسلامية على الإنترنت أعلن التنظيم مسؤوليته عن الهجوم. وأشار البيان إلى أن اثنين من عناصر التنظيم فجرا حزاميهما الناسفين في الجموع مما أسفر عن سقوط 31 قتيلا ونحو 100 مصاب.

وفي وقت سابق قال الناطق باسم كتلة صادقون التابعة لعصائب أهل الحق عبد الوهاب الطائي إن التفجيرات أسفرت عن مقتل 28 شخصا على الأقل، وإصابة نحو مائة آخرين.

واستهدفت التفجيرات تجمعا انتخابيا لائتلاف صادقون في نادي الصناعة شرقي بغداد وبحضور زعيم مليشيا عصائب أهل الحق قيس الخزعلي الذي ألقى كلمة في التجمع الانتخابي. وأوضحت مصادر في وزارة الداخلية العراقية أن التفجير الأول تم بسيارة مفخخة، مشيرة إلى أن التفجيرين الآخرين ربما يكونان انتحاريين.

يذكر أن اسم العصائب برزك بعدما خطفت خبير المعلومات البريطاني بيتر مور وحراسه الأربعة الذين يحملون جنسيات غربية في مايو/أيار 2007 من مكتب تابع لوزارة المالية.

وعقب الانسحاب الأميركي من البلاد نهاية 2011، أعلنت "عصائب أهل الحق" الانخراط في العملية السياسية في العراق. وتتهم واشنطن طهران بدعم العصائب.